مصدر مسؤول يكشف حقيقة حقن مرضى كورونا بـ “إبرة خاصة”

مصدر مسؤول يكشف حقيقة حقن مرضى كورونا بـ “إبرة خاصة”
لوطن
2020-11-07T13:57:14+00:00
الوطنية
مصدر مسؤول يكشف حقيقة حقن مرضى كورونا بـ “إبرة خاصة”
لوطن: متابعة

يتداول مجموعة من أقرباء مصابين بفيروس كورونا بالناظور، خبر حقن مرضى كوفيد 19 بمستشفى الحسني بحقنة خاصة، وذلك من أجل علاجهم من الفيروس، مستغربين الأمر حيث أن البروتكول العلاجي لكورونا لا يتضمن أي حقن، وراح البعض للحديث عن أن الأمر يتعلق “بلقاح”.

ويأتي هذا في الوقت الذي سجلت فيه مدينة الناظور تسجيل عدد كبير من الإصابات، وعدد وفيات مرتفع جراء انتشار فيروس كورونا، مما أدى إلى امتلاء الجناح الخاص بمرضى كوفيد 19 بالمستشفى الحسني وقسم الإنعاش كذلك، والذي يستقبل أعدادا متزايدة من الحالات الحرجة.

وأكد مصدر مسؤول للموقع أن الخبر لا أساس له من الصحة، ولا يتعلق إلا بإشاعة مغرضة، وأن البروتكول العلاجي المتبع هو نفس البروتكول الذي اقرته وزارة الصحة منذ بداية انتشار الفيروس، ولا وجود لأي حقنة كما يتم تداوله.

وأضاف مصدرنا أن الأمر مجرد محاولة للتشويش على المواطنين وعلى عمل الأطقم الطبية التي تحاول جاهدة تجاوز هذه المرحلة الحرجة التي يمر منها الإقليم .

وسيتسلم المغرب خلال شهر ديسمبر المقبل من مجموعة “صينوفارما” الدوائية 10 ملايين جرعة من المصل الواقي من وباء كورونا المستجد (كوفيد ـ 19) ، وقالت صحيفة “الأحداث المغربية” في تقرير لها اليوم إن 5 ملايين مغربي فقط سيحصلون على هذا المصل الواقي من وباء كورونا على جرعتين المدة الزمنية الفاصلة بينهما 21 يوما.

وأضافت الصحيفة أن وزارة الصحة المغربية أبرمت اتفاقا في وقت سابق مع معامل “استرازينكا” الدوائية للحصول على 17 مليون جرعة من المصل الواقي من فيروس كورونا المستجد (كوفيد ـ 19) مع إمكانية شراء 3 ملايين جرعة إضافية إذا اقتضت الضرورة ذلك.

وأشارت الصحيفة إلى أن حكومة المغرب تجري حاليا مفاوضات مع معامل “فايزر” و”جونسون آند جونسون” و”كازينا بايو” الدوائية للحصول على كميات كافية من المصل الواقي من فيروس كورونا حتى تتمكن من توفيره لكل المواطنين.

وأوضحت أن التطعيم ضد وباء كورونا المستجد لن يكون إجباريا وسيشمل الفئات العمرية الأكبر من 18 عاما ومن تزيد أعمارهم عن 65 سنة والمصابون بأمراض مزمنة والحوامل والموظفين والعاملين في وسائل النقل الجماعية.

رابط مختصر
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أننا نقدم لك أفضل تجربة على موقعنا. إذا تابعت استخدام هذا الموقع ، فسنفترض أنك سعيد به. إقرأ سياسة الخصوصية
موافق