شواطئ الناظور تلفظ كميات كبيرة من المخدرات

شواطئ الناظور تلفظ كميات كبيرة من المخدرات
لوطن
الرئيسية
شواطئ الناظور تلفظ كميات كبيرة من المخدرات
لوطن: الصباح

طارد «النحس» أفراد شبكة متخصصة في تهريب المخدرات بالناظور، بعد فشلهم في تهريب شحنة منها، تصل كميتها إلى عدة أطنان، إذ تعاقبت الأحداث عليهم، بدءا من اشتباك مع السكان إلى مطاردة الدرك لهم، ثم التخلص منها في عرض البحر.

وقال مصدر مطلع، لـ «الصباح»، إن اشتباكات اندلعت بين سكان منطقة «بني بوغافر» بجماعة «اعزانن» بإقليم بالناظور، وأفراد شبكة تهريب المخدرات، خاصة حينما حاصر السكان شاحنة لنقل الأحجار كانت محملة بكميات كبيرة من المخدرات، احتجاجا على قطع الشبكة للتيار الكهربائي للتستر على العملية، الأمر الذي لم يتقبله السكان، لأنه يؤدي إلى خسائر مادية.

وفي الوقت الذي اعتقد أفراد الشبكة أن شاحنة المخدرات «تحررت» من قبضة السكان الغاضبين، دون خسائر بشرية، وواصلت سيرها إلى ميناء الناظور غرب المتوسط، فوجئوا بتوالي الأحداث التي جعلت مصدر «الصباح» يصف العملية بـ «المنحوسة»، التي كلفتهم خسائر مالية كبيرة، إضافة إلى كشف هوية بعض المتعاملين معهم.

وأوضح المصدر نفسه أن المخدرات وصلت إلى المكان المخصص لشحنها في قوارب الصيد البحري، وما إن ابتعدت الشاحنة عن الميناء حوالي 700 متر، حتى انتبه المسؤول عن «الردار» إلى حركة مشبوهة للقارب، ما دفعه إلى التبليغ عنه، إذ اعتاد المهربون استغلال قوارب الصيد البحري في تهريب المخدرات، لأنها لا تثير الانتباه، إلا أن النحس الذي رافق الشحنة أفشل خطى الشبكة.

رابط مختصر
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أننا نقدم لك أفضل تجربة على موقعنا. إذا تابعت استخدام هذا الموقع ، فسنفترض أنك سعيد به. إقرأ سياسة الخصوصية
موافق