سيارات الأجرة تستعد لإضراب وطني بسبب تشديد تدابير مكافحة الجائحة

سيارات الأجرة تستعد لإضراب وطني بسبب تشديد تدابير مكافحة الجائحة
لوطن
الرئيسية
سيارات الأجرة تستعد لإضراب وطني بسبب تشديد تدابير مكافحة الجائحة

ينتظر أن تعرف مدينة الدار البيضاء وعدد من المدن المغربية الأخرى غيابا لسيارات الأجرة، بصنفيها الصغير والكبير، بسبب الإضراب عن العمل الذي يعتزم مهنيو القطاع خوضه.

وقرر مهنيو قطاع سيارات الأجرة بصنفيها خوض إضراب وطني عن العمل الأسبوع المقبل، احتجاجا على ما يعيشه القطاع، تحت شعار “ضد الحڭرة، والتهميش والإقصاء.. من أجل قطاع ينعم بالحقوق العادلة والمشروعة”.

وعبر المهنيون في القطاع عن تذمرهم من صمت حكومة سعد الدين العثماني عن المشاكل التي يتخبطون فيها، والتي ازدادت مع انتشار جائحة كورونا والقرارات المتخذة من لدن السلطات العمومية.

الهيئات النقابية والجمعوية الممثلة لهؤلاء المهنيين الداعية إلى الإضراب الوطني لفتت الانتباه إلى أن مشاكل القطاع تزايدت خلال جائحة كورونا، في وقت لم تحرك فيه الحكومة ساكنا للتجاوب مع مطالبهم ونداءاتهم.

رابط مختصر
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أننا نقدم لك أفضل تجربة على موقعنا. إذا تابعت استخدام هذا الموقع ، فسنفترض أنك سعيد به. إقرأ سياسة الخصوصية
موافق