تنظيم مهرجان سينمائي داخل مؤسسة جامعية يثير الجدل وسط طلبة الناظور

تنظيم مهرجان سينمائي داخل مؤسسة جامعية يثير الجدل وسط طلبة الناظور
تنظيم مهرجان سينمائي داخل مؤسسة جامعية يثير الجدل وسط طلبة الناظور

لوطن – الناظور

عبر عدد كبير من طلبة الكلية متعددة التخصصات بالناظور عن استيائهم الشديد من تحويل الكلية إلى قاعة للسينما لاحتضان ما يسمى بـ”المهرجان الدولي لسينما الذاكرة المشتركة” ، الذي ينظمه “مركز الذاكرة المشتركة من أجل الديمقراطية والسلم”.

طلبة الكلية و عبر مجموعات فايسبوكية خاصة بهم ، نددوا بقرار احتضان الكلية للمهرجان السينمائي الصاخب ، في الوقت الذي قررت إدارة نفس الكلية التعليم عن بعد لمجموعة من الشعب.

و تحولت الكلية إلى مهرجان سينمائي مفتوح رغم حالة الطوارئ التي تمنع التجمعات بسبب تفشي فيروس كورونا.

الغريب أن المهرجان حضرته مندوبة الصحة بالإقليم نسرين العمري ، فيما غاب عنه عامل الإقليم و رئيس جامعة محمد الأول.

و استغرب عدد من طلبة الكلية تحويلها إلى “مهرجان سينمائي” عبر تحويل مدرجات الدراسة إلى مسرح بأضواء حمراء في مشهد استفز كثيرين سواء في صفوف الطلبة أو هيئة التدريس.

رابط مختصر
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أننا نقدم لك أفضل تجربة على موقعنا. إذا تابعت استخدام هذا الموقع ، فسنفترض أنك سعيد به. إقرأ سياسة الخصوصية
موافق