الناظور.. الإقليم يقترب من هزم كورونا بعد تماثل مُصَاب للشفاء ومغادرته للمستشفى

الناظور.. الإقليم يقترب من هزم كورونا بعد تماثل مُصَاب للشفاء ومغادرته للمستشفى
لوطن
2020-06-05T20:59:22+00:00
الريف الكبير
الناظور.. الإقليم يقترب من هزم كورونا بعد تماثل مُصَاب للشفاء ومغادرته للمستشفى

لوطن،كوم

أفاد مصدر مطلع للجريدة الإلكترونية “لوطن،كوم”، أن أحد المُصَابين بفيروس كورونا المُستجد اللذان يتابعان علاجهما داخل جناح الحجر الصحي بالمستشفى الحسني بالناظور، قد تماثل للشفاء وغادر المُستشفى.

ذات المصدر، أكد أنه جرى إخضاع المُصَاب للتحاليل المخبرية اللازمة، حيث جاءت كلها سلبية، ما يعني شفاءه من كوفيد19.

وتم الاحتفاظ بمريض ثان تحت المراقبة الطبية بالمركز الاستشفائي نفسه، إلى غاية انتهاء فترة علاجه المحددة من طرف وزارة الصحة في بروتوكولها الجديد، على أن يغادر هو الآخر خلال هذا الأسبوع.

ولم يطرأ أي تغيير في الحالة الوبائية بإقليم الناظور، حيث استقرت به عدد الحالات المصابة بعدوى كوفيد19 منذ ظهور الوباء إلى غاية اليوم في 43 حالة، شفي منها 42 مريضا.

وعلى مستوى جهة الشرق، فقد استقر إجمالي الإصابات في 187 حالة، 178 منها شفيت و 8 توفوا بكل من عمالتي وجدة وبركان.

وحسب مديرية الصحة، فإن ستة أقاليم بالجهة بالإضافة إلى عمالة وجدة أنجاد، تعد خالية من فيروس كورونا بعد تعافي جميع الحالات المسجلة بها وبقاء حالة واحدة تحت العلاج بالمستشفى الحسني بالناظور.

إلى ذلك، تدعو المديرية الجهوية للصحة بجهة الشرق كافة المواطنين الى اعتماد التطبيق الهاتفي الجديد “وقايتنا”، كإجراء جديد ينضاف الى باقي التدابير المتخذة سابقا لمكافحة ووقف انتشار فيروس كورونا المستجد ببلادنا.

رابط مختصر
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أننا نقدم لك أفضل تجربة على موقعنا. إذا تابعت استخدام هذا الموقع ، فسنفترض أنك سعيد به. إقرأ سياسة الخصوصية
موافق