الفنان المصري حسن حسني ينتقل إلى دار البقاء إثر أزمة قلبية مفاجئة

الفنان المصري حسن حسني ينتقل إلى دار البقاء إثر أزمة قلبية مفاجئة
anmon
2020-06-01T21:09:03+00:00
ثقافة وفنون
الفنان المصري حسن حسني ينتقل إلى دار البقاء إثر أزمة قلبية مفاجئة

لوطن / وكالات

توفي الفنان حسن حسني الذي يعتبر من أيقونات الكوميديا المصرية، عن 89 عاما في القاهرة، وفق ما أعلنت نقابة المهن التمثيلية في مصر السبت. وقال رئيس النقابة أشرف زكي “تم إدخاله إلى المستشفى أول من أمس (الخميس) وتوفي بنوبة قلبية مساء أمس (ليل الجمعة السبت)”.

وخلال مسيرته التي استمرت 60 عاما تقريبا، شارك حسن حسني في مئات المسرحيات والأفلام والمسلسلات عرض آخرها خلال رمضان 2020. ومنذ أواخر التسعينات، شارك حسني كمنتج خصوصا في ظهور جيل جديد من الممثلين من بينهم أحمد حلمي ومحمد الهنيدي ومحمد سعد ورامز جلال الذين يعتبرون اليوم من الأسماء البارزة في المشهد السينمائي والتلفزيوني المصري.

ولد حسن حسني محمود في أكتوبر 1931 في حي القلعة في العاصمة المصرية، وظهرت موهبته الفنية في سن صغيرة عندما كان في المرحلة الابتدائية في مدرسة الرضوانية التي شارك على مسرحها في كثير من الأعمال المختلفة. لكن صقلت موهبته في المدرسة الخديوية حيث نال عددا من الميداليات وشهادات التقدير من وزارة التعليم العالي في مصر.

قدم حسني مع المخرج سمير العصفوري مسرحية “كلام فارغ” التي استمر عرضها لمدة ستة أشهر، وهو وقت قياسي في تلك الفترة. ويعود الفضل في نجاحه في هذه المسرحية وراء انتقاله إلى المسرح القومي ثم المسرح الحديث الذي حقق من خلاله نجاحا آخر في حياته المهنية أهل ه للعمل في مسارح القطاع الخاص في بداية السبعينات حين انضم إلى فرقة تحية كاريوكا التي استمر في العمل فيها تسع سنوات، قدم خلالها أبرز الأعمال منها “روبابيكيا” و”صاحب العمارة”.
،
وفي نهاية السبعينات، شارك حسن حسني في مسلسل “أبنائي الأعزاء شكرا” إلى جانب الفنان الراحل عبد المنعم مدبولي، ما فتح أمامه أبواب عالم التلفزيون وبدأت تتوالى المسلسلات والأفلام. وتمكن حسن حسني من تأدية أدوار مختلفة في أعماله لكنه اشتهر خصوصا بالأدوار الكوميدية التي أداها إلى جانب عدد كبير من النجوم الشباب من أبرزهم حمادة هلال ومحمد هينيدي وأحمد حلمي.

رابط مختصر
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أننا نقدم لك أفضل تجربة على موقعنا. إذا تابعت استخدام هذا الموقع ، فسنفترض أنك سعيد به. إقرأ سياسة الخصوصية
موافق