اتفاق مغربي إسباني لإعادة أكثر من 100 مهاجر قدموا من المغرب إلى سبتة سباحة

اتفاق مغربي إسباني لإعادة أكثر من 100 مهاجر قدموا من المغرب إلى سبتة سباحة
لوطن
الرئيسية
اتفاق مغربي إسباني لإعادة أكثر من 100 مهاجر قدموا من المغرب إلى سبتة سباحة

عقب وصول أكثر من 100 مهاجر سباحة إلى جيب سبته الخاضع لإسبانيا، منذ يوم الأحد 25 نيسان/أبريل، وقعت الحكومتان المغربية والإسبانية اتفاقا اليوم 27 نيسان/أبريل لإعادة الوافدين إلى المغرب، وفق السلطات المسؤولة في سبته.

اتفاق لترحيل أكثر من 100 مهاجر وصلوا إلى جيب سبته سباحة خلال اليومين الماضيين، وقعته الحكومتان المغربية والإسبانية. ووفقا لمحافظة شرطة سبته، بدأت عمليات الترحيل منذ صباح يوم أمس 27 أبريل. مضيفة، أن عدد المهاجرين الذين سيرحلون بين 100 و120 مهاجرا، جميعهم بالغون ومن المغرب.

ووصل منذ صباح يوم الأحد، 25 أبريل، أكثر من 100 مهاجر إلى الجيب الإسباني سباحة، وكانوا على دفعات ضم كل منها ما لا يقل عن عشرين مهاجرا، وهو ما عدته السلطات الإسبانية أمرا غير مألوف على الإطلاق.

وأضافت السلطات أن غالبية المهاجرين القادمين تم إنقاذهم وإيصالهم إلى البر، ونقل ثلاثة مهاجرين إلى المستشفى فور وصولهم، لتعرضهم لانخفاض في درجة حرارة أجسامهم.

ويشكل الجيبان سبته ومليلية، الواقعان على الساحل المغربي، بوابة العبور البري إلى أوروبا انطلاقا من أفريقيا.

ووفق حديث لمهاجر نيوز مع الباحث علي الزبيدي، فإن اختيار العبور سباحة إلى الجيبين الخاضعين للإدارة الإسبانية، ازداد عقب جائحة كورونا وبعد إغلاق الحدود البرية، إذ كان المهاجرون يحاولون عبور الحدود باستخدام شاحنات وسيارات وغيرها من طرق النقل البري.

لوطن: متابعة

رابط مختصر
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أننا نقدم لك أفضل تجربة على موقعنا. إذا تابعت استخدام هذا الموقع ، فسنفترض أنك سعيد به. إقرأ سياسة الخصوصية
موافق