“أسود الأطلس” تهزم إفريقيا الوسطى وتقترب من التأهل لنهائيات “كان 2022”

“أسود الأطلس” تهزم إفريقيا الوسطى وتقترب من التأهل لنهائيات “كان 2022”
لوطن
2020-11-20T12:15:22+00:00
الرياضية
“أسود الأطلس” تهزم إفريقيا الوسطى وتقترب من التأهل لنهائيات “كان 2022”
لوطن: متابعة

عاد المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، بفوز ثمين من قلب مدينة دوالا الكاميرونية، بعد تغلبه بهدفين نظيفين على حساب مضيفه منتخب إفريقيا الوسطى، في لقاء الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس افريقيا 2022، قربه بشكل كبير من حسم بطاقة التأهل.

وحاولت العناصر الوطنية منذ الدقائق الأولى البحث عن خلق مناورات هجومية وتهديد مرمى منتخب إفريقيا الوسطى، غير أن تحركاتهم الهجومية بقيت محتشمة، قبل أن تحمل الدقيقة 17 أول تهديد حقيقي من جانب إفريقيا الوسطى، حيث كان الأخير قريبا من هز الشباك لولا التصدي الناجح للحارس ياسين بونو.

ومع مرور دقائق الشوط الأول، وجدت العناصر الوطنية صعوبة كبيرة لتجاوز خط الوسط بسبب الانتشار الجيد لعناصر منتخب إفريقيا الوسطى، ليختار في ظل ذلك رفاق حكيم زياش، التعويل على الكرات الثابتة، حيث تمكن هذا الأخير من استثمار إحداها لهز الشباك وإحراز هدف التقدم للمنتخب المغربي في حدود الدقيقة 39، لتنتهي تفاصيل الشوط الأول بتقدم “الأسود” بهدف نظيف.

وبحث منتخب إفريقيا الوسطى طيلة فترات الجولة الثانية عن فتح ممرات في الخط الخلفي للمنتخب المغربي، من خلال خلق مناورات هجومية شكلت بعضها الخطورة على مرمى ياسين بونو، فيما واصل المنتخب المغربي خلال الشوط الثاني تعويله على الكرات الثابتة.

واستمرت المناورات الهجومية لمنتخب إفريقيا الوسطى في باقي أطوار المباراة بحثا عن هدف تعديل النتيجة، فيما كان يوسف النصيري، قريبا من تعزيز النتيجة بهدف ثان بعد دخوله وجها لوجه مع الحارس في حدود الدقيقة 77.

وقبل نهاية مجريات المواجهة بدقيقتين، تمكن يوسف النصيري، من تعزيز النتيجة بهدف ثان بعد تمريرة مركزة من رفيقه حكيم زياش، لتنهي صافرة الحكم كاستان أوطوغو، تفاصيل النزال بفوز المنتخب المغربي بهدفين نظيفين.

ورفع المنتخب المغربي رصيده في صدارة ترتيب المجموعة الخامسة إلى النقطة العاشرة، متبوعا بالمنتخب الموريتاتي في الصف الثاني برصيد 5 نقاط، ومنتخب بوروندي في الصف الثالث برصيد أربع نقاط، فيما يحتل منتخب إفريقيا الوسطى الصف الأخير برصيد ثلاث نقاط.

رابط مختصر
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أننا نقدم لك أفضل تجربة على موقعنا. إذا تابعت استخدام هذا الموقع ، فسنفترض أنك سعيد به. إقرأ سياسة الخصوصية
موافق